<

ينظمها قسم العلوم التربوية بمشاركة العشرات من أطفال الرياض

انطلاق فعاليات مسرح الطفل التربوي في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية

انطلقت في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية فعاليات مسرح الطفل، والتي ينظمها قسم العلوم التربوية بحضور ومشاركة الدكتور ماهر عجور النائب الأكاديمي، الدكتور هشام غراب رئيس القسم، ايمان عبيد ممثلة عن وزارة التربية والتعليم العالي، السيدة شيماء أبو شعبان منسقة الفعاليات، إضافة إلى مديرات عدد من رياض الأطفال والعشرات من أطفال الرياض على مستوى مدينة غزة.

انطلقت في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية فعاليات مسرح الطفل، والتي ينظمها قسم العلوم التربوية بحضور ومشاركة الدكتور ماهر عجور النائب الأكاديمي، الدكتور هشام غراب رئيس القسم، ايمان عبيد ممثلة عن وزارة التربية والتعليم العالي، السيدة شيماء أبو شعبان منسقة الفعاليات، إضافة إلى مديرات عدد من رياض الأطفال والعشرات من أطفال الرياض على مستوى مدينة غزة.
وفي بداية اللقاء رحب الدكتور هشام غراب بالحضور، وقال: "سعادتنا كبيرة بحضور هذه الوجوه الطيبة والاطفال المميزين الذين هم هدفنا الرئيس في العملية التربوية التعليمية، لذلك يسعدنا اليوم ان نكون في هذا اللقاء الذي اعتبره احد اللقاءات التطبيقية للمهارات العملية لمسرح الطفل، والذي نحرص من خلاله على إكساب طالباتنا الخبرات والمهارات اللازمة للعمل المسرحي للأطفال، وذلك بتبادل الخبرات مع رياض الأطفال في مجال العروض المسرحية لتنمية مهاراتهم واستعداداتهم في كافة المجالات التعليمية والتربوية".
وأضاف غراب: "يأتي هذا النظام وفق رؤيتنا في المزج ما بين الجانب النظري والجانب التطبيقي في العملية التعليمية، وهذه اللقاءات التي ستستمر حتى نهاية العام الدراسي، وهي تطبيق لمهارات المسرح التي تعملتها الطالبات في مساق المسرح والدراما، آملين أن تتقن طالبتنا هذه المهارات بالشكل المناسب خاصة وأن الفئة المستهدفة وهم أطفال الرياض متواجدين على الدوام ليقدمن افضل ما يمكن في العمل المسرحي".
وفي كلمته قال الدكتور ماهر عجور: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نلتقيكم اليوم في هذا النشاط المميز، حيث يأتي هذا النشاط ضمن استراتيجية الكلية في الاهتمام بالطفولة والقضايا التي تختص بهذه الشريحة المهمة في مجتمعنا الفلسطيني، بالاضافة الى تعزيز قدراتهم وتنمية مواهبهم وإسعادهم، وذلك لأنهم فلذات أكبادنا ومهج أرواحنا".
وأضاف عجور: "يعتبر هذا نشاط مسرح الطفولة التربوي فرصة مواتية لاستضافة الكثير من اطفالنا لرسم البسمة على شفاههم في هذه الاوقات القاسية التي يعيشها شعبنا المحاصر، وما كان ذلك الا ايمانا منا باهمية خدمة هذه الشريحة في مجتمعنا وضرورة ان نوليها كل الاهتمام والرعاية بكافة الوسائل المتاحة، وفي هذا المقام نقدم شكرنا الجزيل لكافة المشاركين في إنجاز وإنجاح هذه الفعالية الرائعة التي ستتواصل حتى نهاية أبريل في العام القادم".
ومع اختتام الحفل الافتتاحي، انطلقت العروض المسرحية لأطفال الرياض لمسرح الدمى المنفذة من طالبات قسم العلوم التربوية ضمن اختصاص تربية طفل – معلم صف بالتعاون مع رياض الأطفال، وذلك في العديد من الموضوعات والقضايا الخاصة بالطفولة.

ارسال رسالة

الغاء
إسم المرسل
بريد المرسل
بريد المرسل له
إرسال