<

تنفذه الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية بتمويل من مجموعة أبراج وبإشراف مؤسسة التعاون

برنامج مستقبلي يسدد الرسوم الدراسية لطلبة الجامعات وطلبة الدبلوم المهني من أيتام عدوان 2008-2009

قدمت الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية الرسوم الدراسية للفصل الدراسي الأول من العام 2018/2019 لعدد (47) طالب وطالبة من طلاب الجامعات والكليات وعدد (11) من طلبة الدبلوم المهني من أيتام عدوان 2008/2009، وذلك ضمن أنشطة مشروع دعم فرص التعليم العالي والتدريب والتطوير المهني لشباب برنامج

قدمت الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية الرسوم الدراسية للفصل الدراسي الأول من العام 2018/2019 لعدد (47) طالب وطالبة من طلاب الجامعات والكليات وعدد (11) من طلبة الدبلوم المهني من أيتام عدوان 2008/2009، وذلك ضمن أنشطة مشروع دعم فرص التعليم العالي والتدريب والتطوير المهني لشباب برنامج "مستقبلي" للسنة العاشرة، والذي تنفذه الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية بتمويل من مجموعة أبراج وبإشراف مؤسسة التعاون.
والتقى أولياء أمور الطلبة المستفيدين من البرنامج خلال فعالية نظمتها الكلية بحضور كل من السيد محمد زيارة منسق برنامج مستقبلي في مؤسسة التعاون، والسيد محمد الجاوي منسق مشروع مستقبلي في الكلية والسيد أيمن أبو الريش المشرف الميداني للمشروع.
وفي بداية اللقاء رحب الجاوي بالحضور، مؤكداً على أن هذا النشاط يأتي ضمن حزمة متكاملة من الأنشطة التي ينفذها المشروع بهدف دعم الطلاب الأيتام الملتحقين في الجامعات والكليات المتوسطة ومساعدتهم لمواصلة تعليمهم والمساهمة في بناء قدراتهم ليكونوا شباب فاعلين في مجتمعهم.
وأشار الجاوي إلى أن المشروع وضمن هدفه بتمكين فئة الشباب المنقطعين عن التعليم لتحسين فرص وصولهم للتدريب المهني والتشغيل وتحسين وضعهم الاقتصادي قام خلال العام الحالي بإلحاق أكثر من (16) مستفيد في برامج الدبلوم والتدريب المهني المختلفة بهدف منحهم خبرات ومهارات عملية تؤهلهم للاندماج في سوق العمل وتنفيذ مجموعة من الدورات التدريبية التي ساهمت في بناء قدرات الطلبة والخريجين وعززت من فرص وصولهم إلى العمل بعد التخرج وذلك بواقع 89 ساعة تدريبية والتي استفاد من خلالها أكثر من (120) من الطلبة والخريجين، بالإضافة لإلحاق مجموعة من الخريجين الأكاديميين والمهنيين في برنامج التشغيل المؤقت.
وعبر أولياء أمور الطلبة عن شكرهم وامتناهم للقائمين على المشروع، وترحيبهم بمثل هذه الأنشطة التي تهدف إلى مساعدة أبناءهم الطلبة في إكمال مسيرتهم التعليمية بما تساهم به من تغطية تكاليف الدراسة الجامعية بجميع مستلزماتها ولما لها من أثر واضح في تحسين مستواهم العلمي، وتشجيعهم وزيادة ثقتهم بأنفسهم، فمن جانبها أعربت الطالبة "فاطمة المرنخ" التي تدرس بالجامعة الإسلامية بتخصص آداب لغة انجليزية وإحدى المستفيدات من تغطية الرسوم عن شكرها وامتنانها للقائمين على المشروع الذي ساعدها في إكمال مسيرتها التعليمية بتميز ملحوظ، وكذلك أشادت السيدة " أحكام عويضة" بمساهمة أنشطة المشروع في تغطية تكاليف الدراسة الجامعية لابنيها "محمد ووصال" ، ولما له من أثر واضح في تحسين مستواهما العلمي، وتشجيعهما لإكمال دراستهما الجامعية. 
يشار إلى أن برنامج " مستقبلي" هو برنامج متكامل انطلق في عام 2009 بعد العدوان على غزة مباشرة، وتم تصميمه ليمتد على مدار 22 عاماً لتمكين الأطفال الأيتام في غزّة وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم من خلال توفير فرص التعليم ومقومات الصحة البدنية والنفسية والمهارات التي تدفعهم لأن يكونوا أفراداً منتجين وفاعلين في المجتمع.

ارسال رسالة

الغاء
إسم المرسل
بريد المرسل
بريد المرسل له
إرسال