<

نفذها اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني بالشراكة مع GIZ الألمانية

الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تحتفل باختتام مشروع دورة نظام الهيدروليك في الصناعات

احتفلت الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية باختتام مشروع دورة نظام الهيدروليك في الصناعات، والتي تأتي ضمن فعاليات برنامج مزيد من فرص العمل للشباب الفلسطيني – جزئية تدريبات قصيرة الأمد، والذي نفذه اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني بالشراكة مع المؤسسة الألمانية للتعاون الدوليGIZ، وباستضافة الكلية الجامعية رائدة التعليم التقني والمهني في فلسطين.

احتفلت الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية باختتام مشروع دورة نظام الهيدروليك في الصناعات، والتي تأتي ضمن فعاليات برنامج مزيد من فرص العمل للشباب الفلسطيني – جزئية تدريبات قصيرة الأمد، والذي نفذه اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني بالشراكة مع المؤسسة الألمانية للتعاون الدوليGIZ، وباستضافة الكلية الجامعية رائدة التعليم التقني والمهني في فلسطين.
وانطلق الحفل بحضور ومشاركة كل من الأستاذ الدكتور رفعت رستم رئيس الكلية، السيد علي الحايك رئيس اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني، السيدة كيرستين فرايمان مديرة برنامج مزيد من فرص العمل للشباب الفلسطيني في مؤسسة GIZ، إضافة إلى المؤسسات الشريكة وممثلين عن اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني والطاقم التدريبي والفئة المستهدفة.
وفي كلمته رحب السيد علي الحايك بالحضور، وقال: "لنا الفخر أن نحتفل اليوم بتخريج هذه الكوكبة الرائعة من الشباب الفلسطيني الذين اجتازوا دورة نظام الهيدروليك في الصناعات، وذلك بشراكة فاعلة مع مؤسسة GIZ الألمانية وكذلك بالتعاون مع الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية التي لا تدخر أي جهد في تقديم العون والخدمات لأنشطة الاتحادات التخصصية المختلفة، مؤكدا على حرص الاتحاد في دعم المشاريع التنموية والمهنية للشباب بما يخدمهم ويساعدهم في الحصول على فرص العمل، خاصة في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها مجتمعنا اليوم بفعل الحصار والإغلاق".
من جانبه أفاد الأستاذ الدكتور رفعت رستم: "لقد حرصت الكلية الجامعية على مواكبة احتياجات ومتطلبات سوق العمل، حيث تكمن أهمية هذه الدورة في تعريف المتدربين بنظام الهيدروليك في الصناعات الإنشائية، وبما يخدم المصانع التي تعمل في مجال الإنشاءات في قطاع غزة". 
وأضاف رستم: "إننا وضمن استراتيجية الكلية بتعزيز الشراكة والتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي؛ فقد دأبنا على تنفيذ العديد من المشاريع الحيوية، وذلك بالشراكة مع الأجسام والمؤسسات والاتحادات في فلسطين بشكل عام وفي قطاع غزة بشكل خاص، وذلك بما يحقق ويخدم المجتمع، علاوةً على تأهيل كادر مهني متخصص يلبي متطلبات واحتياجات سوق العمل المهني، كما ونؤكد حرصنا على الاستمرار في دعم جميع القطاعات المهنية، وتوفير السُبل اللازمة للانطلاق نحو سوق العمل المحلي والإقليمي بجهود مشتركة مع شركائنا الاستراتيجيين".
وفي ختام حديثه تقدم رستم بجزيل الشكر والتقدير لكل من ساهم وشارك في الإعداد والتجهيز لهذا المشروع، وشكر أيضا اتحاد الصناعات الإنشائية الفلسطيني، ومؤسسة GIZ نيابةً عن وزارة التنمية والتعاون الاقتصادي الفيدرالية في جمهورية ألمانيا الاتحادية على تمويلهم ورعايتهم هذا المشروع، متمنيا التوفيق والسداد لكل الشباب الفلسطيني.
من ناحيتها أعربت السيدة كيرستين فرايمان عن سعادتها الغمارة لمشاركتها في هذه الاحتفالية الرائعة التي تشهد تخريج 25 متدربا اجتازوا دورة نظام الهيدروليك في الصناعات، والتي تواصلت على مدار 4 أشهر بواقع 120 ساعة تدريبية نفذت في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية وكذلك في عدد من المصانع الإنشائية، وقالت: "أقدم لكم تحيات الشعب الألماني والحكومة الألمانية، ونتمنى للشباب الفلسطيني في قطاع غزة أن ينجح بتحقيق طموحاته وتطلعاته، وأن يتمكن من بناء الاقتصاد الوطني وتنميته".
من جانب آخر ذكر المهندس صالح أبو شعبان رئيس مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في الكلية الجامعية أن أهمية هذه الدورة تكمن في تعريف المتدربين بنظام الهيدروليك في الصناعات الإنشائية وبما يخدم المصانع الإنشائية في قطاع غزة، وأنها تهدف إلى تعزيز القدرة لدى المتدربين على تشخيص وإصلاح الأعطال الطارئة، واتباع أنظمة السلامة والوقاية والحفاظ على استمرارية خطوط الإنتاج، وكسر حاجز الخوف من أعمال الصيانة، تأهيل كادر مهني متخصص، وخفض تكاليف الصيانة، والمساهمة في التقليل من احتكار سوق المهنة والتعرف على تصميم الدوائر الهيدروليكية.
واختتمت الاحتفالية بتكريم الشركاء في المشروع والممولين والطاقم التدريبي، ومنحهم الدروع التقديرية، وكذلك تكريم المتدربين وتوزيع شهادات الدورة عليهم وصندوق من المعدات التدريبية كهدية لهم على جهودهم في الالتزام والحضور واجتياز الدورة بكفاءة عالية.

ارسال رسالة

الغاء
إسم المرسل
بريد المرسل
بريد المرسل له
إرسال