<

بالتعاون مع الجمعية الألمانية لتعليم الكبار

التعليم المستمر بالكلية الجامعية للعلوم التطبيقية يعقد ورشة عمل لتقييم الاحتياجات المجتمعية لمنطقة المواصي

عقد مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر التابع للكلية الجامعية للعلوم التطبيقية ورشة عمل بهدف دراسة وتقييم الاحتياجات المجتمعية لسكان منطقة المواصي، وذلك باستخدام منهجية البحث السريع بالمشاركة، حيث تعتبر هذه المنهجية من المنهجيات الخاصة بعملية تحديد الاحتياجات للمشاريع المجتمعية كما تستخدم لعملية قياس وتقييم أثر المشاريع التنموية المختلفة.

عقد مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر التابع للكلية الجامعية للعلوم التطبيقية ورشة عمل بهدف دراسة وتقييم الاحتياجات المجتمعية لسكان منطقة المواصي، وذلك باستخدام منهجية البحث السريع بالمشاركة، حيث تعتبر هذه المنهجية من المنهجيات الخاصة بعملية تحديد الاحتياجات للمشاريع المجتمعية كما تستخدم لعملية قياس وتقييم أثر المشاريع التنموية المختلفة.
وأوضح المهندس صالح أبو شعبان رئيس المركز أنه تم عقد هذه الورش بالتعاون مع الجمعية الألمانية لتعليم الكبار وذلك ضمن برنامج دعم المراكز المجتمعية لتعليم الشباب الكبار في فلسطين، حيث استهدفت هذه الورشة المركز نساء ورجال ومخاتير منطقة المواصي وتم استخدام عدة منهجيات مثل المقابلة بهدف تحديد المشكلات والاحتياجات وترتيب الأولويات، خارطة المكان، الصورة التاريخية، التقويم الموسوي، السوق الإقليمي، التدرج الزوجي والمجموعة البؤرية.
وذكر أبو شعبان أنه من خلال النقاش تبين أن مجتمع منطقة المواصي يعاني من مشاكل مجتمعية متعددة تتمثل في الزراعة، الصيد، الثروة الحيوانية، المياه، التلوث البيئي، الكهرباء، التعليم، الصحة، النظافة. كما بينت الورشة أن 18 ألف نسمة من سكان منطقة المواصي يحتاجون خدمات مجتمعية متعددة تتمثل في المراكز الصحية، المدارس والمراكز التعليمية، تطوير البنية التحتية، الصحة والبيئة، الزراعة والثروة السمكية
وحول الاحتياجات التعليمية بين أبو شعبان أنه تم الخروج بمجموعة من التوصيات الداعية إلى إنشاء برامج تدريب مهني (زراعة نباتية بالمقام الأول) وبرامج تعليمية (دروس تقوية لطلبة المدارس) وبرامج تأهيل الخريجين تأتي في أولوية عالية لدى مختلف الفئات (الأمهات، الخريجين، ذوي الإعاقة والأهالي)، وكذلك العمل الحر والتشغيل الذاتي من الأولويات لدى جميع الفئات لما لها من دور في الحد من البطالة وبالتالي الحد من الكثير من المشاكل التي تواجههم.
جدير بالذكر بأن الكلية قامت بتوقيع اتفاقية شراكة مع الجمعية الألمانية لتعليم الكبار بهدف دعم وتطوير خدمات تعليم الشباب والكبار التي تنفذها الكلية من خلال مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر.

ارسال رسالة

الغاء
إسم المرسل
بريد المرسل
بريد المرسل له
إرسال